ادخال الفتاة في دورة لتعليم الخياطة حيث تكفل عمي لكونه لديه باص ويذهب بهم لدورة تعليم الخياطة وتساعد نفسها واسرتها لتقوية دخل اسرتها وتحسين مستوى معيشتهم

وجدنا شخص سيقوم بشراء الة خياطة للفتاة وشراء قماش بعد اكمالها دورة الخياطة .
وجدنا عمل لخالي وهي حارس في احد مستودعات لرفع مستواه المعيشي
حصلنا على وعود من بعض افراد العائلة بمساعدته في نفقات المدارس للأولاد لتخفيف العبء. وبهذا نكون قد حققنا هدفنا الاساسي في منع تزوج هذه الطفلة القاصرة . ونشر قيم المحبة والتعاطف .

وبهذا اشعر بالفخر والرضا لأنني استطعت ان اساهم بحسب قدرتي وامكانيتي في حل هذه المشكلة وتطبيق ما تعلمته في دورة تدريب المهارات الحياتية وكذألك اعي جيدا اهمية التعليم للفتاة لبناء مستقبلها ومستقبل الاجيال القادمة ,لان بناء المجتمعات يبدا من التعليم