تطوير التلمذة المهنية غير النظامية

قصص النجاح

قصة الطالبة عهد

عهد تكمل دراستها مع زميلتها التي كانت ستتحمل مسؤولية الزواج بعد أن استطاعت اقناع أهل زميلتها بأهمية التعليم للفتاة.


تشير الدراسات إلى مدى أهمية اكساب الشباب للمهارات الحياتية لتغيير الكثير من السلوكيات الخاطئة بالمجتمع.

عهد خالد طالبة من طالبات مدرسة 14 اكتوبر من المرحلة الاولي ثانوي تبلغ من العمر 15 سنة من مديرية البريقة هي احدى متدربة تدريب المهارات الحياتية ضمن مشروع تضافر لسن الامن للزواج والتي يتضمن هذا التدريب اثتنى عشر مهارة منها: ادارة الوقت ,التعاون , حل المشكلات , التواصل : التعاطف : الخ

تعتبر عهد خالد مخرج نجاح لتدريب المهارات الحياتية حيث قامت هذه الطالبة بإنقاذ صديقتها التي كانت علي وشك ان يعقد قرانها وهي لم تبلغ السن القانوني للزواج
تقول عهد: " لقد صدمت عندما علمت انه صديقتي ستتزوج فاني اعلم انها تريد ان تكمل دراستها وانها تتمني ان يكون لها شان في المجتمع " .

قررت عهد الذهاب الي منزل صديقتها وان تحل هذه المشكلة عن طريق تطبيق مهارات حل المشكلة التي تعلمتها خلال تدريب المهارات الحياتية , فجلست مع صديقتها و حاولت ان تعلم الاسباب التي دفعت بها للزواج .

وبعد حوار مع صديقتها ومعرفتها بالأسباب التي دفعت اهلها لتزويجها التي كان من اهم الاسباب لذلك : خوف اهله من الاحداث الاخيرة من اغتصابات وتحرش جنسي المنتشر بكثرة في الآونة الاخيرة.

قامت عهد بأقناع صديقتها بانها ليس سبب كافي للزواج و اوضحت لها اضرار الزواج المبكر حتى اقنعت صديقتها بالعزوف عن الزواج

ثم بعد ذلك قامت بأقناع الام والاب بالعزوف عن تزويجها وبعد حوار دار بينها وبين والديها استطعت اقناعهم وقام الاب بالإلغاء الزواج وعادت الفتاة الي مقعد الدراسة واستكمال مسيرة حياتها الطبيعية

تقول عهد انها كانت سعيدة بما قامت به وانها ساعدت صديقتها قبل فوات الاوان واستطعت ان تطبق ما اكتسبته خلال التدريب في حل المشكلة التي واجهت صديقتها .