مشروع تطوير التلمذة المهنية غير النظامية

المهارات الحياتية

مهارات إدارة الذات

المادة التدريبية لإدارة الذات

نشاط رقم-1

تحقّق من مھارات إدارة الذات لديك

أجب على كلٍّ من الأسئلة التالیة ب "نعم" أم "لا".

  • تفكّر فیما یجب إتمامه قبل بدء النهار؟
    ----
  • تفكّر ملّیا في الوظیفة قبل البدء بها؟
    ----
  • ستمر في العمل حتىّ إتمام الوظیفة؟
    ----
  • تنجز الأعمال الأكثر أهمّیة (والتي قد تكون الأقل جاذبیة) أولا؟ً
    ----
  • تفّوض/تطلب من أحدهم مساعدتك في إتمام المهام عوضا عن القیام بها بنفسك؟
    ----
  • تستعمل الآلات لإنجاز أعمال یمكن إتمامها یدوّیا؟ً
    ----
  • تقوم بالأعمال التي تنجزها باستمرار والتي تجید القیام بها؟
    ----
  • تحاول إیجاد طرق جدیدة وأفضل لإنجاز الأعمال؟
    ----
  • تبدأ بأعمال لا تستهویك كثیرا مدركا أنك قد لا تستكملها؟
    ----
  • تتأكّد من إنجاز المهام القصیرة والسهلة أولا؟ً
    ----
  • تفترض أو تتوقع حدوث الأزمات الممكنة المحتملة؟
    ----
  • تؤّدي وظائف مختلفة في الوقت ذاته؟
    ----
  • تجمع الرحلات القصیرة معا في رحلة واحدة بدلا من القیام بعّدة رحلات؟
    ----
  • تتجّنب التلهيّ (الصحف والأصدقاء والعائلة) خلال العمل؟
    ----
  • تخصّص وقتا معّینا خلال الیوم للتحّدث مع الأصدقاء/الجیران؟
    ----
  • تسأل نفسك باستمرار "ما الطریقة الفضلى لاستثمار وقتي في الوقت الحاضر؟"
    ----
  • تضع مواعید زمنیة لنفسك؟
    ----
  • تركّز على المسائل التي تتمّیز بمنافع طویلة المدى؟
    ----
  • تركّز على مسألة واحدة في كلّ حین؟
    ----
  • تتجّنب الانخ ا رط في نشاطات غیر منتجة؟
    ----

النتائج

صّنف نفسك من خلال تعداد الأجوبة التي فیها "نعم" و"لا".

إذا كنت قد أجبت بلا عن ستة إلى عشرة أسئلة، فعلیك أن تنّمي مهارات إدارة الذات لدیك بفعالّیة أكبر.

إذا كنت قد أجبت ب "لا" عن أكثر من ( 11 ) سؤالا، فأنت تواجه مشكلة حقیقیة في استخدام مهارات إدارة الذات لدیك بشكلٍ فّعال، وأمامك الكثیر من العمل لكي تتمكّن من إدارة نقسك بفعالیة أكبر.

في كلٍّ من الأسئلة التي أجبت عنها ب "لا"، حّدد الطرق التي یمكنك تغییر سلوكك من خلالها لكي تكون إدارتك لذاتك أكثر فعالّیة.

إدارة الذات الرياديةّ

01

استكمل المھام ذات الأولوية العالیة أولا

یؤّدي معظم الأشخاص مهامهم السهلة أّولا . غیر أنّ ما یحدث في أغلب الأحیان، هو أنّ مهامهم الصعبة تبقى غیر منجزة، إذ یكونوا قد أمضوا الكثیر من وقتهم في تأدیة المهام السهلة. وقد یفوتهم الوقت قبل إنجاز المهام الصعبة. لذلك یبادر معظم الریادیین إلى تأدیة المهام الهامة أّولا فیما یكون نشاطهم عالیاً . وإذا توّفر لدیهم الوقت في نهایة الیوم، یستكملون المهام ذات الأولویة الدنیا.


02

استخدم الوقت بفاعلیة

اسأل نفسك "كیف یمكنني أن أستخدم وقتي على أفضل وجهٍ في الوقت الحالي؟" فطرحك لهذا السؤال سیساعدك على التركیز على "المهام الهامة".


03

فوضّ المھام إلى أشخاص في مرتبة أدنى

تعُتبر هذه المهّمة أساسّیة بالنسبة للریادیین. إذ یجب أن یكونوا قادرین على تفویض الأعمال إلى موظّفیهم. إنّ تفویض المهام طریقة جّیدة لرفع معنویات الموظّفین، كما أّنه یتیح لصاحب المشروع التركیز على مهام أساسّیة أخرى. وكقاعدة عامة، إذا كان بإمكان العامل تأدیة المهام كما یؤّدیها صاحب المشروع، ینبغي تفویض المهام إلیه.


04

جمعّ المھام ضمن مجوعات

من شأن هذه الخطوة أن تساعد في الحد من المقاطعات، والاقتصاد في استعمال الموارد والجهود. فعلى سبیل المثال، بدلا من القیام بالاتصالات الهاتفیة بشكلٍ متقطّع خلال النهار، من الأفضل القیام بها خلال أوقات محّددة من الیوم. كما یمكن إبلاغ الأشخاص الذین یت صّلون بشكلٍ متكّررٍ بالأوقات المناسبة للاتصال.


05

حافظ على نظافة المكتب

حاول أن تخلي مكتبك من كافة الأغ ا رض باستثناء العمل الذي تنوي إنجازه على الفور، فالریادی ون الفّع ال ون منظّمون ویعملون على مكاتب مرت بّة.


06

كن مستعدا لتقول "لا"

إذا تسّنى للموظّفین فرصة إلقاء أعمالهم على صاحب المشروع، فلن یتوانوا عن ذلك. فأكثریة الضغط الذي یتعّرض له الریادی ون ینتج عن افتقارهم لمهارة "القول لا بكل بساطة" خوفاً من إزعاج الآخرین. یطلب الناس باستم ا رر من صاحب المشروع تخصیص وقته لهم، وبدلاً من أن یكون صریحاً معهم وأن یرفض طلبهم، قد یمیل إلى قبول مسؤولیة لا یریدها أصلا ، ولا یملك الوقت لتحّملها. فإن القول "لا" یتطّلب شجاعة ولباقة.


07

ضع أھدافا يومیة

إن الریادیین الذین ینجزون الجزء الأكبر من أعمالهم خلال النهار یدركون ما یریدون إنجازه تمام الإد ا رك. غیر أنّ الكثیر من الأشخاص یعتقدون أنّ الأهداف والغایات ت حُّدد على أساسٍ شهري أو سنوي فحسب. لذا، علیك تحدید الأهداف بأوضح طریقة ممكنة، علما أنّ أحد العوامل التي تمّیز الریادیین الناجحین هي قدرتهم على تحدید ما یریدون إنجازه، وتدوین أهدافهم بشكل یتیح لهم إعادة النظر فیها باستم ا رر. وینبغي أن یكون للأهداف الطویلة المدى وقعها على الأنشطة الیومیة، وأن ترد على لائحة "الأعمال الیومیة الواجب إنجازها". فمن دون تحدید الأهداف، یصبح الریادیین غیر فّعالین.


08

لا تبالغ في العمل كثیرا

یشعر الكثیر من الریادیین أنّ ما أنجز وه لیس كافیا،ً فلا یعطون أنفسهم الوقت الكافي لإتمام المهام الهامة بشكلٍ مناسبٍ.


09

تحكّم بتدفق الأوراق

لا تتعاط مع كلّ ورقة أكثر من مّرة واحدة فقط، إذ أنّ خلط الأو ا رق مضیعة للوقت. حافظ على الأوراق الهامة وارِم الباقي.


10

خطّط بشكلٍ فعاّل

یقول بعض الأشخاص أّنهم لا یملكون الوقت للتخطیط. وقد یكون هؤلاء منهمكین للغایة إلاّ أنهم لیسوا بفّعالین على الأرجح. فمن خلال قیامك بتخصیص بعض الوقت للتخطیط، فإنك في الواقع تقوم بتوفیر الوقت. ضع لائحة یومیة بالأعمال الواجب إنجازها لكي تتمكّن من تأدیة المهام الأساسیة ضمن الوقت المتوفرّ.


11

كن مبادرا

لا تتجّنب اتخّاذ القرارات. فمن شأن اختصار الوقت الذي یلزمك لاتخّاذ القرارات أن یزید الوقت المتوفرّ لدیك بشكل كبیر.

قم بتحميل المادة التدريبية

المهارات الحياتية

ملخّص

ستساعدك قدرتك على إدارة ذاتك بشكلٍ فّعال في تمّیزك عن الآخرین، علما أّنك إذا لم تتمكّن من إدارة ذاتك بشكلٍ فّع ال، فلن تتمكّن من إدارة الآخرین. ویحتاج الریادی ون إلى التخطیط من أجل تحقیق أهدافهم. ویجدر بك إعادة النظر في خططك بشكلٍ متكّرر وتعدیلها بینما تقوم بتحقیق أهدافك. كّما أنّ إعداد لائحة "بالأعمال الواجب إنجازها" سیمكّنك من السیطرة على أولوّیاتك، وسیساعدك على أن تبقى مرناً حیال تغییر هذه الأولویات. ومن شأن وضع خطة مناسبة أن یساعدك على تحدید المشاكل في وقت مبكرٍ ، وفي السعي إلى إیجاد الحلول. كما تمكّنك الإدارة الذاتیة الجّیدة من قیاس التقّدم الذي تكون قد أحرزته حیال تحقیق أهدافك. وإذا كنت قادرً على قیاس مدى إنجازك للمهام، ستتمكّن من أن تكون استباقیاً من حیث إعادة النظر في الأهداف وإضافة أهداف جدیدة علیها.

لیست إدارة الذات صعبة التحقیق، غیر أّنك یجب أن تكون ملتزماً بم مارسة تقنّیات إدارة الذات في أعمالك الروتینیة الیومیة. فكل مّا أمضیت المزید من الوقت في التخطیط للنشاطات، كل مّا حظیت بالمزید من الوقت لإنجاز هذه النشاطات.